تطوير وتنمية العمل التطوعي في الكليات

وقع سعادة المشرف العام على الكليات مذكرة تفاهم مع الجمعية الأهلية لتطوير وتنمية العمل التطوعي بمنطقة القصيم (تطوير) بحضور رئيس مجلس الإدارة الأستاذ الدكتور محسن بن عبدالرحمن المحسن والمدير التنفيذي الأستاذ علي النغيمشي
وتأتي هذه الشراكة من منطلق إيمان الكليات بأهمية خدمة المجتمع والعمل التطوعي والمساهمة في خلق الفرص التطوعية في منطقة القصيم وإتاحة المشاركة لدى طلاب وطالبات الكليات واندماجهم في الأعمال التطوعية للمجتمع
وتتضمن مذكرة التفاهم مشاركة الجمعية للكليات في تنفيذ وحدة للتطوع في الكليات، والإشراف على إنشاء فريق تطوعي طبي، إقامة دورات تدريبية في العمل التطوعي، احتساب الساعات التطوعية للطلاب والطالبات ومنحهم شهادات، تمكين القيادات البارزة من الطلاب والطالبات على التدريب على التطوع.
وتهدف هذه المذكرة إلى رفع نسبة المشاركين من الجهات التعليمية في الأعمال التطوعية في منطقة القصيم.
وتقدم جمعية تطوير منصة (باذل) الإلكترونية والتي يمكن من خلالها خدمة المتطوعين في منطقة القصيم من التقديم على الفرص التطوعية وكذلك استعراض السجل التطوعي وطباعة الشهادات للفرق التطوعية والجهات الخيرية.
يذكر أن مجلس الأمناء في الكليات وافق على إدراج 30 ساعة خدمة مجتمعية كمتطلب للتخرج يقوم الطالب بها خلال مدة الدراسة بواقع 5 ساعات سنوياً.
من جهته عبر رئيس مجلس الإدارة لجمعية تطوير عن سعادته بتوقيع مذكرة التفاهم مبينا أن الكليات صرح علمي رائد في المجال التعليمي على مستوى المملكة.

Please follow and like us: